الاثنين، 15 يوليو، 2013

أخبار عاجلة: صحيفة أمريكية تحذر من تهديد تنظيم "الأمة" الجهادى لأمن مصر

أخبار عاجلة
صحيفة أمريكية تحذر من تهديد تنظيم "الأمة" الجهادى لأمن مصر
Jul 15th 2013, 22:14

حذرت صحيفة "ذا أتلانتك" الأمريكية من حزب الأمة الذى يعمل على تدريب مقاتليه فى سوريا من أجل شن حملة جهادية واسعة النطاق، تستهدف تحرير شبه الجزيرة، وربما يمتد نشاطه إلى مصر بعدما أصبح المناخ بها مؤهلا لعمل التنظيمات الجهادية.

فى البداية أشارت الصحيفة إلى الحكم بالسجن على 69 من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين فى الإمارات وهو الحكم الذى أثار حفيظة الجماعات الحقوقية. وبالرغم من أنه كان هناك ما يشبه الإجماع فى الولايات المتحدة على أن جماعة الإخوان فى الإمارات هى جماعة سلمية، فإن هناك بعض الدلائل على أنها ليست كذلك. فوفقا للأتلانتك، حارب عدد من كبار أعضاء حركة الإخوان بالإمارات إلى جانب فرع تنظيم القاعدة فى سوريا، وساعدوا على تأسيس جماعة مسلحة تستهدف، وفقا لتصريح قائدها، إلى قتال النظام السورى ثم العودة إلى الوطن وشن حروبا فى دول الخليج. ووفقا للصحيفة فإن ذلك التصريح ربما يشير إلى خطأ الاعتقاد السائد بأن الجماعة تلتزم بالأساليب السلمية للتغيير.

وأشارت الصحيفة إلى أن جميع التقارير الغربية بشأن محاكمة الإخوان فى الإمارات قد ارتكزت على جماعة "الإصلاح"، التى تأسست فى دبى فى عام 1974 على نحو قانونى. ولكن هناك مجموعة أخرى معروفة باسم "حزب الأمة"، ربما تفسر سبب غضب الإمارات وثورتها. "حزب الأمة" هو حركة إسلامية محظورة فى الإمارات ولها فرع آخر أحدهما فى السعودية وهو محظور أيضا، بينما لها فرع آخر يعمل على نحو قانونى فى الكويت. وتجمع الرؤية الأيديولوجية للجماعة بين مفهوم السلفيين حول الصراع العابر للحدود الذى يستهدف أسلمة العالم وبين رؤية الإخوان التى ترتكز على الانطلاق من دولة إلى أخرى.

وفى 5 مارس، سقطت مدينة الرقة السورية فى أيدى المعارضة، تحديدا جبهة النصرة، وكان محمد العبدولى، العقيد السابق بالجيش الإماراتى وأحد المؤسسين لحزب الأمة، من بين الشهداء الذين سقطوا فى هذه المعركة على يد قناصة سورى.

وكان قد تعرض للسجن من قبل بتهمة محاولة تجنيد جنود الجيش للانضمام إلى الإخوان المسلمين. ووفقا للصحف الإسلامية، فإن عبدولى كان بصحبة آخرين من المواطنين الإماراتيين قبل مقتله، وأنه أسس هناك معسكرا للتدريب. وقد أعلنت قيادات هذا الحزب أنها لديها أجندة تتجاوز سوريا، ففى 31 مارس، نشر رئيس حزب الأمة السعودى بعد لقائه بقائد جبهة النصرة فى سوريا تغريدة يتعهد بها بتحرير شبه الجزيرة.

ووفقا للصحيفة، هناك مخاوف بشأن أن يقوم أعضاء الجماعة بالإمارات والسعودية والكويت باستغلال سوريا للاستعداد لحملة عنيفة فى كافة دول الخليج.

وبعد عامين على الربيع العربى وعزل الرئيس محمد مرسى، أعربت المجلة عن مخاوفها من أن يكون المناخ مهيئا أن تكتب تنظيمات مثل حزب الأمة شعبية خاصة فى دول الخليج ومصر.

Media files:
111201217234025.jpg (image/jpge, 0 MB)
You are receiving this email because you subscribed to this feed at blogtrottr.com.

If you no longer wish to receive these emails, you can unsubscribe from this feed, or manage all your subscriptions

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق